الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

تم الانتقال للمنتدى الجديد على الرابط التالي :

http://www.alnajafi.net
للتسجيل أضغط هنا


شاطر | 
 

 العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت البصره الموسوي
عضو مميز
عضو مميز


انثى
السرطان
الثور
عدد المساهمات : 748
تاريخ الميلاد : 15/07/1997
العمر : 19
الموقع : البصره .المعقل
العمل/الترفيه : طالبه
المزاج : ويه النت ماكو مزاج
نقاط : 5293
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/02/2011


مُساهمةموضوع: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   21/5/2011, 4:10 pm

في رحاب الشعر والخطابة

كانت حياة الأئمة (عليهم السلام) حلقات متواصلة من الجهاد المتواصل في إصلاح المسلمين وإرشادهم، حافلة بتوجيههم إلى الطريق الصحيح، وموعظتهم إلى سبل الخير والرشاد. وكانوا (عليهم السلام) يسلكون كافة السبل لتوعية الناس، فمرة بالخطب، وأخرى بالوصايا، أو الحكم أو إلقاء الدروس. والشعر كما قالوا: ديوان العرب وأنيس النفوس وفاكهة المجالس، يستريح الإنسان الذواقة باستماعه، ويأنس صاحب الحواس المدربة والثقافة الأدبية بانسياقه.

وجرياً مع الناس في هذا الاتجاه جاء شعر الأئمة (عليهم السلام) جاء متمشياً مع اتجاههم في الدعوة إلى الخير، والحث على الفضيلة والأمر بمكارم الأخلاق. ومن هنا كان تعريف النقاد للشعر فقالوا: (الشعر هو الحق ينقله الشعور حياً إلى القلب).

والمشهور عن الإمام الباقر (عليه السلام) أنه فتق أبواباً كثيرة في العلوم، وأسس معظم قواعدها كعلم الفقه وعلم الأصول..، وأنه أوتي الحكمة وفصل الخطاب، ولم تنص المصادر المترجمة للإمام (عليه السلام) أنه كان ينظم الشعر. غير أن بعض المؤرخين نسبوا له بعض الأبيات منها:

فنحن على الحـوض ذواده نــــــــذود ويسعد رواده

فما فاز من فــــــــاز إلا بنا ومــا خاب من حبنا زاده

فمن سرنا نال من السرور ومــن ساءنا ساء ميلاده

ومـــن كان غاصبنا حـــقنا فيــــوم القيامة ميعاده (1)

وقال أيضاً:

عجبت من معجب بصــورته وكــان من قبل نطقه مذره

وفي غد بعد خسف صورته يصير في القلب جيفة قذره

وهو على عجبه ونخــــوته مـا بين جنبيه يحمل العذره

وقال أيضاً مخاطباً العصاة:

تعصي الإله وأنت تظهر حبه هــذا لعمرك في الفعال بديع

لو كان حبك صادقاً لأطـــعته إن المحب لمن أحب مطيع (2)

ونقش على خاتمه:

ظني بالله حســـــــن وبالنبـــــــــي المؤتمن

وبالوصي ذي المنن وبالحســــين والحسن(3)

وسواء أصح أن الإمام (عليه السلام) كان ينظم الشعر أم لم يصح، فإن من المقطوع به، إنه كان في طليعة البلغاء، لأنه نشأ في بيت الفصاحة والبلاغة. وقد دلت على ذلك المجموعات الضخمة من الحكم والمواعظ والاحتجاجات والحوارات التي سجلها له التاريخ وكلها تعد من الطراز الأول في فصاحتها وبلاغتها.

ومن رحاب الشعر إلى رحاب الخطابة:

جاء في كتاب أئمتنا للأديب علي محمد علي دخيل (تأسف ابن عباس أشد الأسف لأن الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام) لم يتم خطبته الشقشقية، في حين أنه سمع منه (عليه السلام) مئات الخطب والوصايا، والحكم، وليت الزمن امتد بابن عباس ليشاهد حياة الأئمة (عليهم السلام) وما رافقها من ضيق واضطهاد. فهم لا يستطيعون أن يتكلموا فضلاً من أن يخطبوا، وقد يسمعهم ولاة الجور سب آبائهم من فوق منبر جدهم فلا يستطيعون الرد عليهم والإنكار في وجوههم. ثم تابع:

إن عقيدتي فيما حفظ للأئمة (عليهم السلام) من أحاديث وتعاليم وسير وفضائل كان بطريق المعجز، وبعناية من الله سبحانه وإذا كان أمير المؤمنين (عليه السلام) وقد أسر أولياؤه مناقبه خوفاً، وكتمها أعداؤه حقداً ـ كما يقول الشافعي ـ فما هو الحال في أولاده (عليهم السلام)(4).

والحقيقة أن الحكم الأموي افتعل الكثير من المضايقات مع الشيعة وقام بأعمال إجرامية فظيعة وأخذ يطارد كل شيعي يحب أهل البيت وبصورة خاصة أمير المؤمنين ومن جاء بعده من أولاده وأحفاده من الأئمة المعصومين (عليهم السلام) اعتقلوهم وضايقوهم ودسوا لهم السم، وأحرقوا مكتباتهم، وحاربوا كل من وقف بجانبهم من أدباء وشعراء وفقهاء وكتاب ومحدثين.

فبات من المعجز والحالة هذه إذا وصلتنا بعض خطبهم أو حكمهم أو أشعارهم لكن (يأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون)(5) وهذا بعض ما وجدناه من خطب الإمام الباقر (عليه السلام).

من خطبة له (عليه السلام) في الشام:

قال الإمام الصادق (عليه السلام): لما شخص أبي محمد بن علي إلى دمشق سمع الناس يقولون: هذا ابن أبي تراب!! قال: فأسند ظهره إلى جدار القبلة ثم حمد الله وأثنى عليه، وصلى على النبي (صلّى الله عليه وآله) ثم قال:

(اجتنبوا أهل الشقاق وذرية النفاق، وحشو النار، وحصب جهنم عن البدر المزهر، والبحر الزاخر والشهاب الثاقب، وشهاب المؤمنين، والصراط المستقيم، من قبل أن نطمس وجوهاً فنردها على أدبارها أو يلعنوا كما لعن أصحاب السبت، وكان أمر الله مفعولاً. ثم قال بعد كلام له:

أبصنو رسول الله تستهزئون، أم بيعسوب (6) الدين تلمزون، وأي سبل بعده تسلكون، وأي حزن بعده تدفعون؟! هيهات هيهات برز الله بالسبق، وفاز بالخصل، واستوى على الغاية، وأحرز على الخطاب فانحسرت عنه الأبصار، وخضعت دونه الرقاب، وقرع الذروة العليا، فكذب من رام من نفسه السعي، وأعياه الطلب فأتى لهم التناوش (7) من مكان بعيد. وقال:

أقلوا عليــــــــــــهم لا أباً لأبيكم مـن اللوم أو سدوا المكان الذي سدوا

أولئك قوم إن بنوا أحسنوا البنا وإن عاهدوا وفوا وإن عقدوا شدوا (Cool

فأنى يسد ثلمة أخي رسول الله (صلّى الله عليه وآله) إذ شفعوا، وشقيقه إذ نسبوا، ونديده إذ فشلوا، وذي قربى كنزها إذ فتحوا، ومصلي القبلتين إذ انحرفوا، والمشهود له بالإيمان إذ كفروا، والمدعي لنبذ عهد المشركين إذ نكلوا، والخليفة على المهاد ليلة الحصار إذ جزعوا، والمستودع لأسرار ساعة الوداع… إلى آخر كلامه (9).

هذه الفقرات مقتطفات من خطاب الإمام الباقر (عليه السلام) وهو حفيد أبي تراب، وله ولأي إنسان، الشرف أن ينتسب إليه، وكلها تعنى بنشر مآثر أهل البيت، والتدليل على فضائلهم أمام ذلك المجتمع الذي تربى على بغضهم وعدائهم. فيا سبحان الله كم غرتهم هذه الدنيا الفانية وغرت أمثالهم. لكنهم فشلوا ولم يدروا لقد فضلوا جاه الدنيا على جنة الآخرة!!

وله خطبة أخرى (عليه السلام) في الشام جاء فيها:

لما حمل أبو جعفر إلى الشام إلى هشام بن عبد الملك وصار ببابه، قال هشام لأصحابه: إذا سكت من توبيخ محمد بن علي فلتوبخوه، ثم أمر أن يؤذن له فلما دخل عليه أبو جعفر قال بيده: السلام عليكم، فعمهم بالسلام جميعاً ثم جلس، فازداد هشام عليه حنقاً بتركه السلام عليه بالخلافة وجلوسه بغير إذن، فقال: يا محمد بن علي لا يزال الرجل منكم قد شق عصا المسلمين ودعا إلى نفسه، وزعم أنه الإمام سفهاً وقلة علم، وجعل يوبخه، فلما سكت أقبل القوم عليه رجل بعد رجل يوبخه. فلما سكت القوم نهض قائماً ثم قال:

أيها الناس أين تذهبون وأين يراد بكم، بنا هدى الله أولكم، وبنا ختم آخركم فإن يكن لكم ملك معجّل فإن لنا ملكاً مؤجلاً، وليس بعد ملكنا ملك لأنا أهل العاقبة، يقول الله عز وجل: (والعاقبة للمتقين)(10) فأمر به إلى الحبس، فلم يبق رجل إلا ترشفه (11) وحسن عليه، فجاء صاحب الحبس إلى هشام وأخبره بخبره، فأمر به فحمل إلى البريد هو وأصحابه يردوا المدينة (12).

الكميت بن زيد الأسدي مع الإمام الباقر (عليه السلام)

عرف الكميت بحبه لأهل البيت منذ نشأته. ولد سنة 60هـ وهي السنة التي فجعت بها الأمة الإسلامية بقتل سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام)(13). انطبعت نفسه بتلك المأساة المروعة وأخذت تتفاعل مع مشاعره وعواطفه، وظهر أثر ذلك في رثائه للإمام الحسين (عليه السلام) بشعر يفيض حزناً وأسى.

نشأ بالكوفة التي كانت عاصمة الشيعة ومنجم الثورات على بني أمية، وتربى على حب أهل البيت (عليهم السلام) وقد ظهر حبه لهم في شعره وبصورة خاصة في هاشمياته.

كان شعره منجماً من مناجم الأدب العربي، صرف معظمه في مديح بني هاشم وهجاء بني أمية، وعبر أصدق تعبير عن عواطفه تجاه ساداته الذين أخلص لهم في حبه ومودته وهذه لوحة من إحدى لوحاته الرائعة التي تمثل هذا الاتجاه:

وقالوا: ورثنـــــــــاها أبانا وأمنا ومـــــا ورثتهم ذاك أم ولا أب

يرون لهم حقاً على الناس واجباً سفاهاً وحق الهاشميين أوجب

ثم يعرج على ما ذهب إليه من أحقية أهل البيت بالخلافة فيقول:

يقولون: لم يورث ولولا تراثه لـقد شركت فيه بكيل وأرحب

وعك ولــخم والسكون وحمير وكندة والحيان بكر وتغلب (14)

وقد أقام شعره في مدح بني هاشم على الاستشهاد بآيات من القرآن الكريم. يقول مخاطباً بني هاشم:

وجدنا لكـــــــم في آل حاميم آية تـــــــأولها مــــــــــــنا تقي ومعرب

وفي غيـــــرها آيـــاً وآياً تتابعت لكم نصب فيها الذي الشك منصب (15)

يشير في البيت الأول إلى قوله تعالى: (قل لا أسألكم عليه أجراً إلا المودة في القربى)(16).

وفي البيت الثاني إلى قوله تعالى: (إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً)(17).

وإلى قوله تعالى: (وآت ذا القربى حقه)(18).

وقوله تعالى: (واعلموا إنما غنمتم من شيء فإن لله خمسه وللرسول ولذي القربى)(19).

اتسم شعر الكميت في مدحه لأهل البيت (عليهم السلام) بأنه صادق اللهجة، قوي العاطفة، متين الإيمان الخالص الذي لا يشوبه أي شائبة من أعراض الدنيا، فقد كان يبغي فيه وجه الله عز وجل والدار الآخرة. يقول:

إلى النفر البيض الذي بحبهم إلــــــــى الله فيما نالني أتقرب

أخلص في حبه وهواه لأهل البيت (عليهم السلام) لأنه لم ير وسيلة غيرهم تقربه زلفى إلى الله تعالى.

مع الإمام الباقر (عليه السلام):

عرف الكميت بحبه الخالص للإمام الباقر (عليه السلام) فكان شاعره الخاص وقد تلا عليه بعض هاشمياته وقصائده التي نظمها في حق أهل البيت (عليهم السلام) أخذت مأخذها في نفس الإمام (عليه السلام) فشكره عليها ودعا له بالمغفرة والرضوان.

ولا يرى الكميت أحداً في هذه الدنيا يستحق الولاء والتقدير غير سيده أبي جعفر (عليه السلام) دخل عليه وهو يقول:

ذهـــب الذين يعاش في أكنافهم لـــــــم يبق إلا شامت أو حاسد

وبقي على ظهر البسيطة واحد فهو المراد وأنت ذاك الواحد (20)

كان الكميت مقيماً في الكوفة، فاشتد به الوجد إلى رؤيا الإمام فسافر إلى يثرب، ولما دخل إلى حضرة الإمام تلا عليه قصيدته التي يذكر فيها تعطشه لرؤياه يقول فيها (21):

كم جزت فيك من أحواز وإيــــــــقاع وأوقع الشوق بي قاعاً إلى قاع

يا خير من حملت أنثى ومن وضعت به إليك غدي سيري وإيضاعي

أما بلغتك فالآمـــــــــال بالـــــــــــغة بـنا إلى غاية يسعى لها الساعي

من معـــــشر شيعــــــــة الله ثم لكم صــــور إليكم بأبصار وأسماعي

دعاة أمــــر ونهي عن أئــــــــمتهم يوحــي بها منهم واع إلى واعي

رثاؤه لسيد الشهداء (عليه السلام)

لما ترعرع الكميت ذهل كغيره من الناس بأهوال تلك المأساة التاريخية الخالدة في دنيا الأحزان. والجميع ينوح وينادي في الأندية والمجالس ما عاناه ريحانة رسول الله (صلّى الله عليه وآله) من فواجع الخطوب التي هزت مشاعره وعواطفه.

هذه القصيدة تمثل ذوب روحه وعمق عاطفته ونبل شعوره يروي المؤرخون أنه وفد على الإمام الباقر (عليه السلام).

فقال له: يا ابن رسول الله قد قلت فيكم أبياتاً من الشعر أفتأذن لي بإنشادها؟

أجابه (عليه السلام): إنها أيام البيض (22) التي يكره فيها إنشاد الشعر.

هي فيكم خاصة.

هات ما عندك.

فانبرى يقول:

أضحكــني الدهر وأبكاني والدهر ذو صرف وألوان

لتسعة بالطف قد غودروا صاروا جميعاً رهن أكفان

تألم الإمام (عليه السلام) كثيراً حينما سمع رثاء جده سيد الشهداء وأغرف في البكاء وبكى معه ولده الإمام الصادق (عليه السلام) كما بكت العلويات من وراء الخباء، ولما بلغ إلى قوله:

وسنة لا يتجارى بهم بنو عقيل خير فرسان

ثم علي الخير مولاهم ذكــرهم هيج أحزاني

بكى الإمام (عليه السلام)، وذكر له ما أعد الله من الثواب الجزيل لمن يذكر أهل البيت، ويحزن لحزنهم، ولما بلغ قوله:

من كان مسروراً بما مسّكم أو شــامتاً يومــاً مـــن الآن

فقد ذللـــــــــتم بعد عز فمــا أدفـــــع ضيماً حين يغشاني

أخذ الإمام (عليه السلام) بيد الكميت ودعا له قائلاً:

(اللهم اغفر للكميت ما تقدم من ذنبه وما تأخر..).

ولما بلغ قوله:

متى يقوم الحق فيكم متى يقــــــــــوم مهديكم الثاني

عندها التفت إليه الإمام (عليه السلام) وعرفه بأن المهدي (عليه السلام) هو الإمام المنتظر الذي يملأ الأرض عدلاً بعدما ملئت ظلماً وجوراً، سأله الكميت عن زمان خروجه فقال (عليه السلام): لقد سئل رسول الله (صلّى الله عليه وآله) عن ذلك، فقال: إنما مثله كمثل الساعة لا تـأتيكم إلا بغتة (23).

المشهور من شعره في حبه وولائه لأهل البيت هاشمياته والمشهور من هاشمياته قصيدته (الميمية) التي أنشدها عند الإمام الباقر (عليه السلام) وهي تعد من أروع الشعر العربي في تصوير انطباعات الكميت عن أهل البيت (عليهم السلام) تصويراً واقياً رائعاً.

يقول في مطلعها:

من لقلب متيّم مستهام غيـــر ما صبوة ولا أحلام

يمدح فيها بني هاشم فيقول:

إنهم معدن الجود والكرم، وأساس العدل بين الناس، تحلوا بالشجاعة وكانوا المأوى، والملجأ لأيتام الفقراء والمحرومين. وهم الذين يملكون العقول النيرة لإرشاد الناس وهدايتهم لأنهم الحكماء الماهرون في معالجة أمراض النفوس بحكمتهم ودرايتهم وعلومهم. كانوا مصدر خير وسعادة لجميع الناس وهم أكرمهم جوداً وجدوداً. لقد فاقوا جميع مراحل التاريخ بأصالة فكرهم وخصوبة رأيهم وصدق حديثهم.



(1) تحف العقول ص214 وأعيان الشيعة ج2 ص80.

(2) كشف الغمة ص218 وبحار الأنوار ج11 ص77 ونسبها بعضهم للإمام زين العابدين (عليه السلام).

(3) الدمعة الساكبة ص403.

(4) أئمتنا ج1 ص357.

(5) سورة التوبة، الآية 32.

(6) التناوش: التناول.

(7) يعسوب الدين: يعني الإمام أمير المؤمنين.

(Cool هم في السلم أوفياء وفي الحرب أبطال أقوياء.

(9) المناقب ج2 ص29 وبحار الأنوار ج11 ص91.

(10) سورة هود، الآية 49 وسورة الأعراف، الآية 128.

(11) ترشفه: قام بخدمته.

(12) المناقب ج2 ص280 وأصول الكافي ج1 ص471.

(13) الغدير ج2 ص211.

(14) الهاشميات ص42.

(15) الهاشميات ص40.

(16) سورة الشورى، الآية 23.

(17) سورة الأحزاب، الآية 33.

(18) سورة الإسراء، الآية 26.

(19) سورة الأنفال، الآية 41.

(20) روضات الجنات ج6 ص56.

(21) تأسيس الشيعة ص189 وأعيان الشيعة ج4 ص516 وقد نسبت هذه الأبيات إلى زيد الأسدي شقيق الكميت.

(22) الأيام البيض هي: الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر وسميت لياليها بيضاً لأن القمر يطلع فيها من أولها وإلى آخرها.

(23) الغدير ج2 ص200.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة الحوراء ع
عضو مميز
عضو مميز


انثى
الثور
الحصان
عدد المساهمات : 873
تاريخ الميلاد : 04/05/1978
العمر : 38
العمل/الترفيه : ربة بيت
نقاط : 6419
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 16/07/2009






مُساهمةموضوع: رد: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   21/5/2011, 7:32 pm



السلام عليكم ورحمة الله

جزاكِ الله الف خير عزيزتي

موضوع قيم ...... بوركت جهودكِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت البصره الموسوي
عضو مميز
عضو مميز


انثى
السرطان
الثور
عدد المساهمات : 748
تاريخ الميلاد : 15/07/1997
العمر : 19
الموقع : البصره .المعقل
العمل/الترفيه : طالبه
المزاج : ويه النت ماكو مزاج
نقاط : 5293
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/02/2011


مُساهمةموضوع: رد: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   21/5/2011, 8:26 pm

شاكره تواجدك عزيزتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت السعوديه
أدارة المنتدى
أدارة المنتدى


انثى
الجوزاء
الثعبان
عدد المساهمات : 7647
تاريخ الميلاد : 16/06/1989
العمر : 27
الموقع : في قلب منتداي الحبيب
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : حزينه
نقاط : 15650
السٌّمعَة : 77
تاريخ التسجيل : 31/01/2009



مُساهمةموضوع: رد: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   21/5/2011, 9:31 pm

اللّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَعَجِّلْ
فَرَجَهُمُ وَالْعَنْ أعْدائَهُمُ وَمَنْ والاهُمُ

يعطيك الف عافيه يالغلاا على المجــــــهووود

لآعدمنـــا رووعة القاادم

************* التوقيع *************
وفقنا الله وإياكم لرفعه وتطوير هذا الصرح الطيب

يداًبيد بإذن الله


[center]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت البصره الموسوي
عضو مميز
عضو مميز


انثى
السرطان
الثور
عدد المساهمات : 748
تاريخ الميلاد : 15/07/1997
العمر : 19
الموقع : البصره .المعقل
العمل/الترفيه : طالبه
المزاج : ويه النت ماكو مزاج
نقاط : 5293
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/02/2011


مُساهمةموضوع: رد: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   23/5/2011, 4:16 pm

نورتي حبيبتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهدي تاج
عضو مميز
عضو مميز


ذكر
الثور
الديك
عدد المساهمات : 140
تاريخ الميلاد : 23/04/1993
العمر : 23
العمل/الترفيه : السباحة
نقاط : 4315
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 28/04/2011

مُساهمةموضوع: رد: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   23/5/2011, 5:45 pm

جزاك الله خيرا.
موضوع جميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أكرم النجفي
المديـــــــر العــــــــام
المديـــــــر  العــــــــام


ذكر
عدد المساهمات : 4492
نقاط : 19213
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 26/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه   23/5/2011, 6:45 pm

بوركتم ,,

************* التوقيع *************

----------------------------

سائلي : هل أتى نص بحق علي ...
فأجبته :-هل أتى-نص بحق علي ...


.:: عدد زوار المنتدى حسب الدول كالتالي ::.




تم الانتقال الى المنتدى الجديد ::
أضغط هنــــــــــــــا للدخول
.
.
,
,
,

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://najafi.yoo7.com
 
العلوم الباقريه في رحاب الشعر والخطابه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النجفي :: القسم الأسلامي :: المنتدى الأسلامي العام-
انتقل الى: