الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

تم الانتقال للمنتدى الجديد على الرابط التالي :

http://www.alnajafi.net
للتسجيل أضغط هنا


شاطر | 
 

 نساااء في ذاكرة الزمن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت السعوديه
أدارة المنتدى
أدارة المنتدى
avatar

انثى
الجوزاء
الثعبان
عدد المساهمات : 7647
تاريخ الميلاد : 16/06/1989
العمر : 28
الموقع : في قلب منتداي الحبيب
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : حزينه
نقاط : 16394
السٌّمعَة : 77
تاريخ التسجيل : 31/01/2009



مُساهمةموضوع: نساااء في ذاكرة الزمن    10/6/2011, 11:05 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم


أخواتي هذه الزاويه خصصناها لنساء خلدهم التاريخ ونريد الكل يشارك
بشخصيه نسائيه سواء كانت اسلاميه او غير اسلاميه
من النساء الشهيرات او اللي كان لهم دور
ولايهم ان كانت الشخصيه قديمه اوحديثه
لتقديم المعلومه المفيده عن هذه الشخصيه
اتمنى من الجميع المشاركه

شخصيتي الاولى
الملكه بلقيس
التي...ملكت قومها بالحكمة وقادتهم إلى الإسلام

قصتها حافلة بالدروس والعبر زاخرة بالحكم والدلالات وأنموذج لحكم الشعوب والأمم بكفاءة واقتدار. وشهادة على قدرة المرأة على أن تقود وتسوس إذا توافرت لها القدرات العقلية والملكات الذهنية، وقدوة في مخاطبة الملوك من ناحية ومخاطبة الأنبياء من ناحية أخرى.
إنها بلقيس وقيل تلقمة بنت السيرح وهو الهدهاد وقيل شراحيل بن ذي جدن بن السيرح بن الحرث أو الحارث بن قيس بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان. كان أبوها من أكابر الملوك، وكان يأبى أن يتزوج من أهل اليمن. فيقال إنه تزوج امرأة من الجن اسمها ريحانة بنت السكن فولدت له هذه المرأة التي هي تلقمة أو بلقيس.
وقد آل إليها حكم سبأ بعد وفاة أبيها، في القرن السابع عشر قبل البعثة وذكر الثعلبي وغيره أن قومها ملكوا عليهم بعد موت أبيها رجلا، فعم به الفساد.
فأرسلت إليه تخطبه فتزوجها فلما دخلت عليه سقته خمرا، ثم حزت رأسه ونصبته على بابها فأقبل الناس عليها وملكوها عليهم.
وقد ساست قومها سياسة حكيمة أشاد القرآن الكريم بها وقص طرفا منها فأحبها الخواص والعوام لما تميزت به من الخلق الفاضل والسلوك النبيل والعقل الرشيد والذكاء النادر. وخضعوا لحكمها ووضعوا أنفسهم تحت إمرتها. وأسلموا لها قيادهم عن رضا وطيب نفس منهم. مع أن النخوة العربية كانت تأبى كل الإباء أن يولوا أمرهم امرأة. وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على أنها امرأة فريدة في سماتها النفسية والخلقية والعقلية. فاقت في قدرتها عظماء الرجال من قومها، فآثروها بالملك وارتضوا أن تكون خلفا لأبيها، وكان من أعظم ملوكهم وأشدهم بأسا وأوسعهم حلما وسياسة.
وقد أخبر القرآن الكريم في وصفه لها ولقومها أنها أوتيت من كل شيء يحتاج إليه الملوك في سياسة الناس وتدبير الملك، وأن لها عرشا عظيما بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى (مؤمنات لهن عند الله شأن للدكتور محمد بكر إسماعيل ص 34 35).
إشادة قرآنية

وقد ذكرها القرآن الكريم في موضع الإشادة والتكريم حيث أسلمت مع نبي الله سليمان بن داود عليهما السلام وخرجت بقومها من ظلام الشرك وعبادة الشمس إلى عبادة الله الواحد الأحد خالق الشمس والقمر وكل ما في الكون.
وقد سخّر الله سبحانه لسليمان الإنس والجن والحيوان والطير والريح وعلمه لغة الحيوان والطير. قال عز وجل: “وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيهَا الناسُ عُلمْنَا مَنطِقَ الطيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُل شَيْءٍ إِن هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ” (النمل: 16).
وقال سبحانه: “وَحُشِرَ لِسُلَيْمَانَ جُنُودُهُ مِنَ الْجِن وَالْإِنسِ وَالطيْرِ فَهُمْ يُوزَعُونَ، حَتى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِي النمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيهَا النمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ، فَتَبَسمَ ضَاحِكاً من قَوْلِهَا وَقَالَ رَب أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ التِي أَنْعَمْتَ عَلَي وَعَلَى وَالِدَي وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصالِحِينَ” (النمل: 17 19).
وورد ذكر بلقيس وقصتها مع سليمان عليه السلام في عدة آيات من سورة النمل في قوله عز وجل: “وَتَفَقدَ الطيْرَ فَقَالَ مَا لِيَ لَا أَرَى الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الْغَائِبِينَ. لأعَذبَنهُ عَذَاباً شَدِيداً أَوْ لَأَذْبَحَنهُ أَوْ لَيَأْتِيَني بِسُلْطَانٍ مبِينٍ، فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِن سبأ بِنَبَإٍ يَقِينٍ. إِني وَجَدت امْرَأَةً تَمْلِكُهُمْ وَأُوتِيَتْ مِن كُل شَيْءٍ وَلَهَا عَرْشٌ عَظِيمٌ، وَجَدتهَا وَقَوْمَهَا يَسْجُدُونَ لِلشمْسِ مِن دُونِ اللهِ وَزَينَ لَهُمُ الشيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدهُمْ عَنِ السبِيلِ فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ، أَلا يَسْجُدُوا لِلهِ الذِي يُخْرِجُ الْخَبْءَ فِي السمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُخْفُونَ وَمَا تُعْلِنُونَ، اللهُ لَا إِلَهَ إِلا هُوَ رَب الْعَرْشِ الْعَظِيمِ” (النمل: 20 26).
حديث الهدهد
كان الهدهد من جملة ما سخر للنبي الملك سليمان عليه السلام، وكان يقوم بدور حيوي في خدمة سليمان وجيشه، فقد كان بمثابة جهاز الاستطلاع والاستشعار بلغة العصور الحديثة. وكان أهم ما يكشف عنه مصادر المياه سواء أكانت على سطح الأرض أم في باطنها، فإذا كانت على سطح الأرض وصلوا إليها ونهلوا منها وقضوا حاجاتهم. وإذا كانت في باطن الأرض حفروا عنها واستخرجوها ولذلك كان لطائر الهدهد أهمية خاصة.
وكان لهذا الطائر الذي اهتم به سليمان تحديدا أهمية خاصة. وكان لكل طائفة من الدواب والطير قائدها المسؤول عنها.
وكان سليمان يهتم بشؤون هذه الطوائف على السواء. وعندما تفقد الطير لم يجده. ولم يقطع بغيابه وافترض أنه لم يره أو أنه كان من الغائبين فإن كان من الغائبين من دون إذن سليمان أو علمه فقد توعده سليمان بالعذاب الشديد أو الذبح، ومع ذلك فقد ترك باب العفو والمسامحة مفتوحا إذا جاءه الهدهد بسلطان مبين أي بحجة غياب مقنعة.
ولأن الهدهد لم يكن مذنبا بل جاء بأمر جلل. ولأنه يدرك سماحة نبي الله سليمان فعندما وصل بعد قليل من السؤال عنه واقترب من سليمان وروى له ما رآه من أهل سبأ وكيف أنهم تملكهم امرأة. ووصف له هذه المرأة وما تتمتع به من قدرات هائلة، كما حدثه عن عظمة عرشها قرر سليمان أن يتأكد من صدق ودقة معلومات جهاز مخابراته الهدهد وفي ذلك يقول الله عز وجل: “قَالَ سَنَنظُرُ أَصَدَقْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْكَاذِبِينَ. اذْهَب بكِتَابِي هَذَا فَأَلْقِهْ إِلَيْهِمْ ثُم تَوَل عَنْهُمْ فَانظُرْ مَاذَا يَرْجِعُونَ” (النمل: 27 28).
اختبار للنوايا
وذهب الهدهد مسرعا حاملا رسالة سليمان إلى بلقيس وعندما وصل إلى قصرها ألقاها إليها وهي في خلوة ثم وقف في جانب ينتظر ما يكون من جوابها على كتاب سليمان. وفتحت بلقيس الكتاب وقرأت ما فيه، ولما كان حكمها يقوم على الشورى كما تدل آيات القرآن الكريم كما أنها تتمتع بالرزانة وحسن التصرف فإنها لم تبادر إلى رد فعل متسرع قد تندم عليه في المستقبل، وإنما جمعت وزراءها وأمراءها وأكابر دولتها إلى مشورتها، وفي البداية أخبرتهم بوصول الكتاب ثم بعنوانه ثم بمضمونه ثم سألتهم الرأي والمشورة: “قَالَتْ يَا أَيهَا المَلأ إِني أُلْقِيَ إِلَي كِتَابٌ كَرِيمٌ. إِنهُ مِن سُلَيْمَانَ وَإِنهُ بِسْمِ اللهِ الرحْمَنِ الرحِيمِ. أَلا تَعْلُوا عَلَي وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ” (النمل: 29 30).
كان قوم بلقيس يتمتعون بالقوة والشجاعة. وكانوا يلتزمون نحوها بالسمع والطاعة، كما كانوا مستعدين لأن يخوضوا معها القتال، إذا قررت ذلك. لكن ذلك لم يكن رأيها ولا قرارها فقد كانت الدعوة التي يحملها الكتاب دعوة للصلاح والإسلام والى عدم الاغترار بالقوة والاستعلاء في الأرض. وكان من حكمة بلقيس أن تختبر نوايا صاحب الكتاب: “قَالُوا نَحْنُ أُوْلُو قُوةٍ وَأُولُو بَأْسٍ شَدِيدٍ وَالْأَمْرُ إِلَيْكِ فَانظُرِي مَاذَا تَأْمُرِينَ. قَالَتْ إِن الْمُلُوكَ إِذَا دَخَلُوا قَرْيَةً أَفْسَدُوهَا وَجَعَلُوا أَعِزةَ أَهْلِهَا أَذِلةً وَكَذَلِكَ يَفْعَلُونَ. وَإِني مُرْسِلَةٌ إِلَيْهِم بِهَدِيةٍ فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ” (النمل: 33 35).
كانت الهدية التي أرسلتها بلقيس مع وفدها لسليمان تحتوي على كثير من الدرر والجواهر وحلي الذهب والفضة والجواري والغلمان، وكانت تريد أن تختبر سليمان وتعرف إن كان ملكا أم نبيا، وأن تقيم معه في الحالتين أواصر المودة والسلام ولكن سليمان الذي كان نبيا وملكا لم يكن هدفه المال ولم يكن مقصده الدرر والجوهر، وهو الذي دعا ربه أن يهبه ملكا لا ينبغي لأحد من بعده فاستجاب الله دعاءه، ولذلك لم يكن مثل هذه الهدية يغريه فرد الهدية: “فَلَما جَاء سُلَيْمَانَ قَالَ أَتُمِدونَنِ بِمَالٍ فَمَا آتَانِيَ اللهُ خَيْرٌ مما آتَاكُم بَلْ أَنتُم بِهَدِيتِكمْ تَفْرَحونَ. ارْجِعْ إِلَيْهِمْ فَلَنَأْتِيَنهُمْ بِجُنُودٍ لا قِبَلَ لَهُم بِهَا وَلَنُخْرِجَنهُم منْهَا أَذِلةً وَهُمْ صَاغِرُونَ” (النمل 36 37).
إنها النبوة
وأدركت بلقيس أنها ليست أمام ملك طامع في مزيد من الملك أو المال وإنما هي أمام نبي مرسل فقررت الذهاب إليه وسط حشد من كبار قومها وعلم سليمان بعزمها فقرر أن يختبرها: “قَالَ يَا أَيهَا المَلأ أَيكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأتُونِي مُسْلِمِينَ، قَالَ عِفْريتٌ منَ الْجِن أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مقَامِكَ وَإِني عَلَيْهِ لَقَوِي أَمِينٌ. قَالَ الذِي عِندَهُ عِلْمٌ منَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن يَرْتَد إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَما رَآهُ مُسْتَقِرّاً عِندَهُ قَالَ هَذَا مِن فَضْلِ رَبي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِن رَبي غَنِي كَرِيمٌ. قَالَ نَكرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الذِينَ لَا يَهْتَدُونَ. فَلَما جَاءتْ قِيلَ أَهَكَذَا عَرْشُكِ قَالَتْ كَأَنهُ هُوَ وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِن قَبْلِهَا وَكُنا مُسْلِمِينَ. وَصَدهَا مَا كَانَت تعْبُدُ مِن دُونِ اللهِ إِنهَا كَانَتْ مِن قَوْمٍ كَافِرِينَ، قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصرْحَ فَلَما رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا قَالَ إِنهُ صَرْحٌ ممَردٌ من قَوَارِيرَ قَالَتْ رَب إِني ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلهِ رَب الْعَالَمِينَ” (النمل: 38 44).
تسجل هذه الآيات الكريمات الاختبار الذي قرره النبي سليمان عليه السلام لبلقيس حين طلب من خاصته الإتيان بعرشها فعرض جني أن يحضره قبل أن يقوم سليمان من مجلسه وكان يمتد من الصباح حتى الظهيرة وعرض آخر عنده علم من الكتاب قيل انه جبريل عليه السلام وقيل إنه جني مؤمن وقيل إنه سليمان نفسه والأشهر أنه آصف بن يرضيا ابن خالة سليمان أن يأتيه به في مثل لمح البصر. فلما جيء له بالعرش أمر بتغيير بعض ملامحه، فلما جاءت بلقيس ورأته وسئلت إن كان هو عرشها؟ وكانت تركته خلفها لم تشأ أن تجيب إجابة قاطعة بالإيجاب أو النفي مما يدل على فطنتها وسعة إدراكها وقوة حيلتها.
وحين دعيت إلى دخول صرح سليمان وكان مبنيا من قوارير وله سقف من زجاج وكان مزينا بالكائنات البحرية ظنت انه بحر فلما همت بدخوله كشفت عن ساقيها.
وذكر الثعلبي أن سليمان لما تزوجها بعد إسلامها وقومها أقرها على مملكة اليمن وردها إليه، وكان يزورها في كل شهر مرة فيقيم عندها ثلاثة أيام ثم يعود على البساط، وأمر الجان فبنوا له ثلاثة قصور في اليمن هي غمدان وسالحين وبيتون. وتوفيت بلقيس بعد بضع سنوات من وفاة سليمان بعد عمر طويل من الحكم الرشيد وبعد أن قادت قومها قبل إسلامها إلى القوة وشدة البأس. وقادتهم بإسلامها للخروج مع سليمان من الظلمات إلى النور، ولتظل سيرتها درسا هاديا ونبراسا مرشدا لكل امرأة مسلمة سليمة الفطرة صادقة الإيمان.

************* التوقيع *************
وفقنا الله وإياكم لرفعه وتطوير هذا الصرح الطيب

يداًبيد بإذن الله


[center]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وردة النجف
مشرفة خاصة
مشرفة خاصة
avatar

انثى
العذراء
الخنزير
عدد المساهمات : 4933
تاريخ الميلاد : 31/08/1983
العمر : 34
العمل/الترفيه : معلمة
نقاط : 12495
السٌّمعَة : 33
تاريخ التسجيل : 02/02/2009





مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    15/6/2011, 11:38 pm

موضوع لطيف جدا

ان شاء الله سوف نشارك به في القريب العاجل

************* التوقيع *************









أدم الصلاة على النبي محمد فقبولها حتما بغير تــردد

أعمالنا بين القبول و ردهـا إلا الصلاة على النبي محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت السعوديه
أدارة المنتدى
أدارة المنتدى
avatar

انثى
الجوزاء
الثعبان
عدد المساهمات : 7647
تاريخ الميلاد : 16/06/1989
العمر : 28
الموقع : في قلب منتداي الحبيب
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : حزينه
نقاط : 16394
السٌّمعَة : 77
تاريخ التسجيل : 31/01/2009



مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    16/6/2011, 7:00 am

يسلمو على لمرور العطر
بارك الله فيكم ... وقضى الله حوائجكم
بحق محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين


************* التوقيع *************
وفقنا الله وإياكم لرفعه وتطوير هذا الصرح الطيب

يداًبيد بإذن الله


[center]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة الحوراء ع
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى
الثور
الحصان
عدد المساهمات : 873
تاريخ الميلاد : 04/05/1978
العمر : 39
العمل/الترفيه : ربة بيت
نقاط : 7163
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 16/07/2009






مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    22/7/2011, 8:33 pm



السلام عليكم ورحمة الله

عزيزتي بنوتة أشكرك الشكر الجزيل على هذا الموضوع والفكرة الرائعة


لكن تمنيت تكون أول الشخصيات من نساء أهل البيت (عليهم السلام)

وهن فخر وقدوة لنا


عزيزتي الشخصية الثانية أنتظري موضوعها مني

تحياتي لكي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة الحوراء ع
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى
الثور
الحصان
عدد المساهمات : 873
تاريخ الميلاد : 04/05/1978
العمر : 39
العمل/الترفيه : ربة بيت
نقاط : 7163
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 16/07/2009






مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    22/7/2011, 9:23 pm

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

الشخصية الثانية

السيدة الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء (عليها السلام)

نبذة مختصرة عن حياتها (نفسي لها الفداء)

بنت خير الكائنات ، وسيّد الأنبياء والرسل محمد بن عبدالله عليه السلام .
اُمها أم المؤمنين خديجة الكبرى بنت خويلد .
وهي سيدة نساء العالمين ، عديلة مريم بنت عمران ، من ناسكات الأصفياء ،
وصفيات الأتقياء ، السيدة البتول ، والبضعة الشبيهة بالرسول ، أحبّ أولاده
لقلبه ، وأولهم لحوقا به .
وهي التي يرضى الله لرضاها ، ويغضب لغضبها
، ثالثة الشمس والقمر ، الطاهرة الميلاد ، السيدة بإجماع أهل السداد . أم
أبيها ، أصدق الناس لهجة بعد رسول الله صلى الله عليه وآله .
وما عسى
الكاتب أن يكتب عن هذه البضعة الطاهرة ، والسيدة المعصومة ، وأي قلم يرقى
لها ليكتب عنها ، بل أي بنان يستطيع أن يحيط بكنه وجودها ، وسرّ تكوينها .
وما عسانا أن نكتب عن بنت خير الكائنات محمد صلى الله عليه وآله وسلم ،
وربيبة الوحي ، وزوجة سيّد الموحدين أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب سلام
الله عليه ، واُم سيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين عليهم السلام ،
والتسعة المعصومين من ذرية الحسين عليه السلام .
إن كلماتنا هذه لا تتعدى أن تكون مرآة تعكس جزءا ضئيلا مما هي عليه .

السيدة الزهراء عليها السلام في القرآن الكريم :

كثيرة هي الآيات التي نزلت بحق الزهراء عليها السلام ، وبحقّ أهل البيت عليهم السلام ، حتى أن الإمام علي سلام الله عليه قال :
« نزل القرآن أرباعا : فربع فينا ، وربع في
عدونا ، وربع سير وأمثال ، وربع فرائض وأحكام ، ولنا كرائم القرآن » .
ونحن هنا بعض ما نزل بحقّ الزهراء عليها السلام :

1 ـ قوله تعالى :
( فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا
وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على
الكاذبين ) .

أجمع أهل القبلة حتى الخوارج على أن النبي صلى الله عليه وآله لم يدع للمباهلة من النساء سوى ابنته فاطمة .
روى مسلم والترمذي : أن معاوية قال لسعد بن أبي وقاص : ما منعك أن تسب
أبا تراب ؟! فقال سعد : أما ما ذكرت فلثلاث قالهن رسول الله صلى الله عليه
وآله فلن أسبّه ، ولئن تكون لي واحدة منهن أحبّ إليّ من حمر النعم :

سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وآله يقول وقد خلّفه في بعض مغازيه ، فقال
علي : « خلّفتني مع النساء والصبيان » ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وآله
: « أما ترضى أن تكون منّي بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي » ؟
وسمعته صلى الله عليه وآله يقول يوم خيبر : « لأعطينّ الراية غدا رجلا
يحبّ الله ورسوله ويحبه الله ورسوله » . فتطاولنا إليها ، فقال صلى الله
عليه وآله : « ادعوا عليا » ، فاُتي به أرمد ، فبصق في عينيه فبرأ ، ودفع
إليه الراية ففتح الله على يديه .
ولما نزلت هذه الآية : ( قل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ) .
فدعا رسول الله صلى الله عليه وآله عليا وفاطمة وحسنا وحسينا ، وقال : «
اللهم هؤلاء أهلي » وعن عامر بن سعد عن أبيه ، قال لما نزلت هذه الآية : (
ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ) ، دعا

رسول الله صلى الله عليه وآله وفاطمة وحسنا وحسينا عليهم السلام أجمعين ، فقال : « اللهم هؤلاء أهلي » .
وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه : لما نزلت هذه الآية ( قل تعالوا ندع
أبناءنا وأبناءكم ) . دعا رسول الله صلى الله عليه وآله عليا وفاطمة وحسنا
وحسينا ، وقال : « هؤلاء أهلي » .


2 ـ قوله تعالى : ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) .
روى أحمد والطبراني عن أبي سعيد الخدري قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله :
« اُنزلت هذه الآية في خمسة : فيّ ، وفي عليّ ، وحسن ، وحسين ، وفاطمة » .
وروى ابن أبي شيبة والترمذي ، وابن جرير وابن المنذر والطبراني والحاكم :
أن رسول الله صلى الله عليه وآله كان يمرّ ببيت فاطمة إذا خرج إلى صلاة
الفجر يقول :
« الصلاة أهل البيت ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) » .
وفي رواية ابن مردويه عن أبي سعيد الخدري : أنه صلى الله عليه وآله جاء أربعين صباحا إلى باب فاطمة يقول :
« السلام عليكم أهل البيت ورحمة الله وبركاته ، يرحمكم الله ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) » .
وفي رواية عن ابن عباس : سبعة أشهر .
وفي رواية لابن جرير وابن المنذر والطبراني : ثمانية أشهر .
وعن أنس : أن النبي صلى الله عليه وآله كان يمرّ ببيت فاطمة ستة أشهر إذا خرج إلى الفجر فيقول :
« الصلاة يا أهل البيت ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) .

وعن أنس أيضا : أن رسول الله صلى الله عليه وآله كان يمرّ ببيت فاطمة ستة أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول :
« الصلاة يا أهل بيت محمد ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ).
الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) ».
وقالت اُم سلمة : في بيتي نزلت : ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل
البيت ) ، فأرسل رسول الله صلى الله عليه وآله إلى عليّ وفاطمة والحسن
والحسين فقال : « هؤلاء أهل بيتي » .
وعن أبي سعيد الخدري في قوله
تعالى : ( إنما يريد الله ) ، قال : نزلت في خمسة : في رسول الله صلى الله
عليه وآله ، وعلي ، وفاطمة ، والحسن ، والحسين .
وعن أنس بن مالك :
أن رسول الله صلى الله عليه وآله كان يمرّ ببيت فاطمة رضي الله عنها ستة
أشهر إذا خرج لصلاة الفجر يقول « الصلاة يا أهل البيت ( إنما يريد الله
ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ) » ، قال الحاكم : هذا حديث
صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه .
وقال ابن حجر : أكثر المفسرين على أنها
نزلت في عليّ ، وفاطمة ، والحسن والحسين . وسُئلت عائشة عن أميرالمؤمنين
علي بن أبي طالب عليه السلام ، فقالت : وما عسيت أن أقول فيه ، وهو أحب
الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وآله ، لقد رأيتُ رسول الله صلى الله
عليه وآله وقد جمع شملته على عليّ وفاطمة والحسن والحسين وقال :
« هؤلاء أهل بيتي ، اللهم أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا » .


3 ـ قوله تعالى : ( قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى ) .
عن ابن عباس قال : قالوا يا رسول الله من قرابتك هؤلاء الذين أوجبت علينا مودتهم ؟ قال : « علي وفاطمة وابناهما » .
وأخرج أحمد والطبراني وابن أبي حاتم والحاكم عن ابن عباس : أنّ هذه الآية لما نزلت قالوا : يا رسول الله من
قرابتك هؤلاء الذي وجبت علينا مودتهم ؟
قال : « علي وفاطمة وابناهما » .


4 ـ قوله تعالى: ( يوفون بالنذر ويخافون يماً كان شره مستطيرا ) .
قال ابن عباس : مرض الحسن والحسين فعادهما جدهما رسول الله صلى الله عليه
وآله ، وعادهما عامة العرب ، فقالوا : يا أبا الحسن لو نذرت على ولديك نذرا
.
فقال عليّ : « إنّ برئا مما بهما صمت لله عز وجلّ ثلاثة أيام شكرا
» ، وقالت فاطمة كذلك ، وقالت جارية يقال لها فضّة نوبيّة : إن برئا سيداي
صمت لله عز وجلّ شكرا .
فالبس الغلامان العافية ، وليس عند آل محمد
قليل ولا كثير ، فانطلق عليّ إلى شمعون الخيبري فاقترض منه ثلاثة اصع من
شعير ، فجاء بها فوضعها ، فقامت فاطمة إلى صاع فطحنته واختبزته ، وصلى علي
مع رسول الله ثم أتى المنزل فوضع الطعام بين يديه ، إذ أتاهم مسكين فوقف
على الباب فقال : السلام عليكم أهل بيت محمد ، مسكين من أولاد المسلمين ،
أطعموني أطعمكم الله عزّ وجلّ على موائد الجنة ، فسمعه علي فأمرهم فأعطوه
الطعام ، ومكثوا يومهم وليلتهم لم يذوقوا إلا الماء .
فلما كان اليوم
الثاني قامت فاطمة إلى صاع وخبزته ، وصلى علي مع النبي صلى الله عليه وآله
ووضع الطعام بين يديه ، إذ أتاهم يتيم فوقف على الباب ، وقال : السلام
عليكم أهل بيت محمد ، يتيم بالباب من أولاد المهاجرين استشهد والدي أطعموني
، فأعطوه الطعام ، فمكثوا يومين لم يذوقوا إلا الماء .
فلما كان
اليوم الثالث قامت فاطمة إلى الصاع الباقي فطحنته واختبزته ، فصلى علي مع
النبي صلى الله عليه وآله ووضع الطعام بين يديه ، إذ أتاهم أسير فوقف
بالباب وقال : السلام عليكم أهل بيت النبوة ، تأسروننا وتشدوننا ولا
تطعمونا ، أطعموني فإنّي أسير ، فأعطوه الطعام .

ومكثوا ثلاثة أيام ولياليها لم يذوقوا إلا الماء ، فأتاهم رسول الله صلى الله عليه وآله فرأى ما بهم من الجوع ،
فأنزل الله تعالى عليه : ( هل أتى على الإنسان حين من الدهر ـ إلى قوله ـ ولا نريد منكم جزاء ولا شكورا ) .

المرأة الفاضلة في فكر ارسطو


يعتقد ارسطو إن المرأة « الفاضلة » صاحبة الإمتياز الحقيقي والجدارة
الحقيقيّة هي التي تكون ربّة منزل من الطراز الأول تسهر على تربية الأطفال ،
وتسير على قواعد محدّدة منها :

1 ـ ينبغي أنّ لا تسمح لأحد بدخول المنزل بدون علم زوجها .

2 ـ أن تبتعد عن القيل والقال ، وما تمارسه النسوة المتسكعات اللائي ينتقلن من منزل إلى آخر ، ويعملن على تسميم النفوس .

3
ـ ينبغي أن لا تطلع أحدا على ما يدور بداخل منزلها بل تكون هي وحدها
العليمة بما يحدث فيه ، فإذا ما وقع أمر من خارج البيت كان الزوج هو الملام
.

4 ـ لابدّ أن تكون مدبرة فتضبط نفقات البيت والحفلات التي يفضّلها زوجها
وأن تجعل حدودا معينة من الإنفاق على اللباس والزينة ، واضعة في اعتبارها
إن الجمال لا يعتمد على الملابس الغالية الثمن ، ولا على كثرة المجوهرات .
5 ـ امتياز المرأة لا يعود إلى الذهب بمقدار ما يرجع إلى سلوكها وتصرّفاتها
في كل ما تفعل وميلها إلى حياة شريفة منظمة تنظيما جيدا ،
تلك هي الزينة
التي نرفع من قدر المرأة وتظلّ قائمة في شيخوختها ، باقية لأولادها من
بعدها .

تلك هي مملكة المرأة التي ينبغي عليها أن تضع في اعتبارها كيف تحكمها بنظام
وتدبّر ، وليس من اللائق للرجل أن يعرف كل ما يدور داخل المنزل : امّا في
جميع المسائل الأخرى فليكن هدفها أن تطيع زوجها دون

تلقى بالا للمسائل العامة .

بل حتى عندما يبلغ اولادها مبلغ الزواج فلا ينبغي أن تتدخل في هذا الموضوع ،
وإنما عليها أن تتنحى تماما وان تصغى إلى زوجها بكلّ احترام .
فتوافقه ، وتطيع امره ، وأن تكون على بينة تامة من أنه إذا كان من غير
اللائق أن يتدخّل هو في الشئون الداخليّة للمنزل ، فإنه لا يليق لها أن
تتطفل على الأمور التي تقع خارج البيت « إن على المرأة صاحبة الحياة
المنظمة ، أن تنظر إلى مطالب زوجها كما لو كانت قوانين فرضتها عليها
الإرادة الإلهية ما دامت تشاركه حياته فإذا ما تحمّلت هذه الحياة بجلد ،
وصبر وجدت نفسها تحكم بيتها في سهولة ويسر ، وإلا فسوف تجد صعوبة بالغة في
ادارة المنزل ثم يسوق ارسطوا بعض النصائح للزوجة « الفاضلة » و « الصالحة »
الممتازة ، التي هي جديرة بالثناء منها أن تكون وفية لزوجها في السراء
والضراء ، فلا تكون مطيعة له ما دام في حالة رخاء ، ثم لا تكون كذلك أيام
المحنة والشدة : « فإذا ذهبت ثروته بسبب مرضة او اخطائه ، فينبغي عليها أن
تظهر أن معدنها أصيل » .

ومن ثم عليها أن تشجعه بكلمات رفيعة ، وأن تخضع له بكل الطرق المناسبة ،
وألا تفعل شيئا وضيعا أو غير جدير بالاحترام ، وإلا تذكر له امرا سيئا

كان قد ارتكبه وهو في حالة ضيق نفسي ، كذلك عليها أن تكف عن الشكوى أو
التدمّر ، او اتهامه بارتكاب الأخطاء وإنما عليها ، على العكس ، ان
تعزو كل شيء إلى المرض أو السهو ، أو الأخطاء العابرة لأنه بقدر صمودها في
خدمته في هذه الأوقات يكون امتنانه وعرفانه لها عندما يسترد عافيته ، أو
يسترجع ثروته .

ويعتقد ارسطو أن الزوجة التي تعيش مع رجل ثري أو زوج صاحب جاه ، لن تواتيها
الفرصة لتكشف عن معدنها الأصيل في حين أن القدرة على تحمل الشدائد هي التي
تستحق عظيم الاحترام لأن الروح العظيمة هي وحدها القادرة على الحياة وسط
المصاعب دون أن تأتي ما يشين « إنها تصلي لكي تجنب زوجها المحنة ، وعندما
يقع الزوج بالفعل في محن ، فإنها تدرك أنه ها هنا تظهر المرأة الممتازة
الجديرة بأعظم ثناء » .

ويضرب ارسطو للزوجة « الفاضلة » صاحبة الامتياز ـ امثلة شهيرة ، يقول : «
إن على الزوجة الممتازة أن تتذكّر أن الكستيس Alcestis لم تكن لتنال كل هذه
الشهرة ، ولم تكن بنلوب Penelope تستحقّ كل هذا الثناء والاطراء ما لهم
يكن قد تعرض زوج كل منهما المحنة كما هو معروف وهكذا حققت متاعب ادميتوس
Admetus




واوليس Ulysses

سمعة طيبة لهاتين الزوجتين لن تموت أبدا ، لأنهما برهنتا في
ظروف صعبة وعصيبة على
الإخلاص لزوجيهما فأسبغت عليهما الإلهة الاحترام الواجب والسبب هو أنه سهل
جدا أن تجد شريكة وقت الرخاء ، لكن المرأة الفاضلة هي وحدها التي تشارك في
الضراء والمحن ولهذا فإنه ينبغي على الزوجة إلا

تخجل من زوجها حتى إذا ما
ذهب عنه ثراؤه ، أو ضعفت صحته

.

وإذا كان ارسطوا يفتخر بهذه النماذج النسوية فنحن نفتخر بسيدةة نساء
العالمي التي مثّلت الزوجة الكاملة والأم الرؤوم والبنت التي حملت لقب أم
أبيها على لسان خير المرسلين وسيد الأنبياء محمد صلى الله عليه وآله .

والتي
قال فيها نبيّ الأمة صلى الله عليه وآله : « خير نسائكم فاطمة » إلى غير
ذلك مما جرى على لسان المعصومين عليهم السلام في تعريف هذه الشخصية الكاملة
لأن أهل البيت أدرى بما فيه .

وإليك ما يقول الأستاذ العقلاني سيدة نساء العالمين في كل دين صورة للأنوثة
الكاملة المقدّسة تخشع بتقديسها المؤمنون ، كأنما هي آية الله فيما خلق من
ذكر وانثى فاذا تقدست في المسيحية صورة مريم العذراء ، ففي الإسلام لاجرم
تتقدس صورة فاطمة البتول .



تحياتي للجميع






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت النجف
أدارة المنتدى
أدارة المنتدى
avatar

انثى
السمك
النمر
عدد المساهمات : 1809
تاريخ الميلاد : 07/03/1986
العمر : 31
العمل/الترفيه : دكتوره
نقاط : 8686
السٌّمعَة : 37
تاريخ التسجيل : 15/09/2008


مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    24/7/2011, 1:39 am

جميل جدا

بارك الله فيكم

************* التوقيع *************

شكرا بنت السعوديه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت السعوديه
أدارة المنتدى
أدارة المنتدى
avatar

انثى
الجوزاء
الثعبان
عدد المساهمات : 7647
تاريخ الميلاد : 16/06/1989
العمر : 28
الموقع : في قلب منتداي الحبيب
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : حزينه
نقاط : 16394
السٌّمعَة : 77
تاريخ التسجيل : 31/01/2009



مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    26/7/2011, 11:00 am

يسلمو على لمرور العطر
بارك الله فيكم ... وقضى الله حوائجكم
بحق محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

************* التوقيع *************
وفقنا الله وإياكم لرفعه وتطوير هذا الصرح الطيب

يداًبيد بإذن الله


[center]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أكرم النجفي
المديـــــــر العــــــــام
المديـــــــر  العــــــــام
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 4492
نقاط : 19957
السٌّمعَة : 31
تاريخ التسجيل : 26/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: نساااء في ذاكرة الزمن    30/7/2011, 1:48 am

بوركتم وجزيتم خيرا ,,,

************* التوقيع *************

----------------------------

سائلي : هل أتى نص بحق علي ...
فأجبته :-هل أتى-نص بحق علي ...


.:: عدد زوار المنتدى حسب الدول كالتالي ::.




تم الانتقال الى المنتدى الجديد ::
أضغط هنــــــــــــــا للدخول
.
.
,
,
,

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://najafi.yoo7.com
 
نساااء في ذاكرة الزمن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات النجفي :: القسم الاسري :: منتدى المرأة-
انتقل الى: